الأحد, 15 كانون1/ديسمبر 2019  
17. ربيع الآخر 1441

تحليلات و ملفات ساخنة

 

الحق نت | متابعات

 

شهدت عدد من محافظات الجمهورية اليوم الثلاثاء، مسيرات ووقفات غاضبة تنديدا بجريمة الاغتصاب التي تعرضت لها امرأة يمنية بمديرية الخوخة من قبل مرتزق سوداني .

ففي المحويت خرجت مسيرة شعبية حاشدة تنديدا بالجريمة مستنكرة استمرار الصمت الدولي المطبق ازاء ما يرتكبه تحالف العدوان من جرائم حرب ومجازر إبادة جماعية بحق الشعب اليمني إلی جانب حصاره وتعديه على الأعراض في انتهاك سافر لكل الشرائع والأديان السماوية والأعراف والمواثيق والقوانين الدولية.

وأكد المشاركون في المسيرة أن هذه الجريمة تجاوزات كل الأخلاق والقيم والمبادئ الإنسانية وتمثل إحدى صور العدوان علی اليمن والأهداف التي يسعی إلی تحقيقها في كل المحافظات.

 

كما شهدت المحويت وقفات احتجاجية لحرائر شبام والطويلة والرجم ومدينة المحويت دعت المشاركات كافة أطياف المجتمع والقوى الوطنية بالمحافظة لإقامة فعاليات لفضح جرائم الغزاة والمحتلين ومن سار في ركبهم من المرتزقة والمأجورين.

وحثت نساء محافظة المحويت علي التحرك نحو الجبهات للدفاع عن الأرض والعرض وصون الكرامة التي أضحت محط استهداف شذاذ الآفاق بعد فشلهم العسكري في شتى الجبهات.

 

 

 

وفي محافظة إب أقيمت في مركز المحافظة وقفة حاشدة لعلماء وخطباء وأبناء مديرية المشنة تنديدا وغضبا لما اقترفه جنود الاحتلال من اغتصاب لإحدى النساء اليمنيات في مدينة الخوخة.

وأكد المشاركون في الوقفة أنه ينبغي على كل يمني ينتمي لهذا الدين العظيم وهذه الأرض الطاهرة وجوبا أن يدافع عن الأرض والعرض وأن يهب الجميع للثأر والانتصار لمظلومية هذه المرأة المغتصبة في الخوخة وغيرها من النساء اللاتي اغتصبهن المحتل في المخا وعدن، مشيرين في بيان وقفتهم إلى أنه لا يجوز التهاون أو الصمت إزاء مثل هذه الجرائم البشعة التي تكررت بشكل يوضح خطورة المشروع الذي تريده قوى العدوان لهذا البلد.