الجمعة, 06 كانون1/ديسمبر 2019  
8. ربيع الآخر 1441  Jumu'ah

تحليلات و ملفات ساخنة

 

الحق نت |

 

شهد ميدان التحرير بأمانة العاصمة اليوم مسيرة نسائية حاشدة تحت شعار" يد تحمي ويد تبني" للتنديد باستهداف طيران العدوان السعودي الأمريكي للرئيس صالح الصماد وهو يؤدي واجبه الوطني بمحافظة الحديدة.

ورفعت المشاركات في الوقفة التي نظمتها الهيئة النسائية لأنصار الله بمكتب امانة العاصمة، صور الرئيس الشهيد الصماد واللافتات المنددة بجريمة اغتياله وكذا ما يرتكبه تحالف العدوان من جرائم وانتهاكات بحق الشعب اليمني منذ أكثر من ثلاثة أعوام.

وأكد بيان صادر عن الوقفة النسائية أن استهداف الرئيس الصماد، جريمة تضاف إلى سلسلة الجرائم التي يرتكبها تحالف العدوان بحق الشعب اليمني منذ أكثر من ثلاثة أعوام في انتهاك صارخ للأعراف والمواثيق والقوانين الدولية والإنسانية.

ودعا البيان الشعب اليمني إلى المضي على نهج الرئيس الصماد في رفد الجبهات بالرجال والعتاد دفاعا عن الوطن في مواجهة الغزاة والمرتزقة.

وعبرت حرائر العاصمة عن خالص التعازي للشعب اليمني في استشهاد الرئيس صالح الصماد بغارات طيران العدوان وهو يؤدي واجبه الوطني في التصدي لقوى العدوان بمحافظة الحديدة.

وقال البيان " إن أخذوا منا صمادا فنساؤنا ستنجب ألف ألف صماد وإن دماء القادة العظماء لا تولد إلا رفعة وعزة وصمودا ".

وأكد البيان أن اليمن برحيل الرئيس الصماد خسر قائدا ورجلا استثنائيا تولى زمام البلاد في أصعب مرحلة تاريخية عرفها اليمن، حيث كان رجل الصمود والقيادة والشجاعة والجهاد والبناء والتضحية والفداء.