الأحد, 25 آب/أغسطس 2019  
23. ذو الحجة 1440

تحليلات و ملفات ساخنة

 

الحق نت | صنعاء

 

كشف العقيد ركن عزيز راشد مساعد المتحدث الرسمي للقوات المسلحة عن قيام القوة الصاروخية بفتح خط إنتاج محلي من الصواريخ الباليستية ومنها ما تم تحويلها من ارض جو الى جو ارض.

وقال راشد في حوار أجرته معه صحيفة " الثورة " الرسمية في عددها الصادر اليوم : نمتلك مخزونا من الصواريخ الكورية والروسية استخدمنا منها عددا قليلاً ثم قامت دائرة التصنيع العسكري ومركز الأبحاث العسكرية بتشريح الصواريخ ودراستها ومن ثم اتجهت وحدة القوة الصاروخية مع نخبة من الاكاديميين العسكريين في مجال هندسة وتصنيع الصواريخ الى القيام بالتطوير والتصنيع في مجال القوة الصاروخية التكتيكية والباليستية.
وأضاف: وصلنا إلى خط إنتاج محلي من الصواريخ الباليستية ومنها ما تم تحويلها من ارض جو الى جو ارض مثل (قاهر 1- وقاهر ام تو- ) وتصنيع صواريخ باليستية بعيدة المدى وقصيرة المدى ومتوسطة مثل صواريخ ( زلزال 3 – وبركان 1- بركان اتش تو – ومنظومة بدر1 الاخيرة ) وهناك المزيد من توالد القوة الصاروخية بأحجام وانواع مختلفة.
وأشار العقيد إلى أن الصنع اصبح محلي حيث قال: تعد منظومة بدر صنعاً محلياً بحتاً وتطلق من على عربة محمولة، يعمل بالوقود الصلب فقط، سرعة الصاروخ تصل الى 4.5 ماخ اسرع من الصوت بأضعاف، بالإضافة الى سرعة الوصول الى الهدف دون مقدرة منظومات العدو على اعتراضه والقدرة الكبيرة على تدمير الهدف بشكل فعال وقدرة عالية وكذا يمكن استخدام هذه المنظومة ضد اهداف جوية بعد تعديلها مستقبلاً نظراً لتفوق سرعتها، وتعتبر هذه المنظومة الجيل الأول من هذه النوعية ومعنى ذلك أن اجيالاً من هذا الطراز قادمة لتكون اكثر تدميراً ووصولاً إلى جميع الأهداف في دول العدوان .
وتابع قائلاً: وعن مستوى قدرة هذا السلاح المسير على تغيير موازين المعركة فلقد لعب دوراً هاماً في رصد الأهداف المتحركة والثابتة والقيام بإرسال احداثيات سريعة الى القوة الصاروخية للقيام بالمهمة في انتقاء واختيار الأهداف الدسمة للعدو من حيث استهداف غرف عمليات وأنظمة الباتريوت ومراكز التجمعات لتدريب المرتزقة متعددي الجنسيات واهداف عسكرية مختلفة كالمطارات والموانئ، بالإضافة الى الاستخدام المشترك بين القوة الصاروخية والطيران المسير الذي شكل عامل رعب لدى العدوان السعودي الأمريكي والمرتزقة وغير من موازين المعركة بشكل كبير وفعال والقادم سيكون أعظم من حيث انتاج أجيال متعددة من هذه الطائرات المسيرة من حيث التدمير والرصد الالكتروني والليزري قريباً.