السبت, 24 آب/أغسطس 2019  
22. ذو الحجة 1440

تحليلات و ملفات ساخنة

 

الحق نت | صنعاء

 

التقى رئيس المجلس السياسي الأعلى اليوم الثلاثاء وزير الإدارة المحلية علي بن علي القيسي وأمين العاصمة حمود عباد ومحافظ صنعاء حنين قطينة،كما التقى نائب رئيس الوزراء وزير المالية الدكتور حسين مقبولي ومحافظ الحديدة حسن أحمد الهيج.

وناقش الرئيس المشاط مع وزير الإدارة المحلية وأمين العاصمة ومحافظ صنعاء الجوانب المتصلة بالتداخل الجغرافي بين أمانة العاصمة ومحافظة صنعاء بما في ذلك التداخل في الإيرادات وقضايا التنمية على مستوى الأمانة والمحافظة ومديرياتهما .

وفي اللقاء أكد الرئيس المشاط أهمية تضافر جهود الجميع خلال المرحلة الراهنة وخاصة في ظل استمرار تصعيد العدوان وما يفرضه من حصار خلف أوضاع كارثية على مختلف المستويات .

وشدد على أهمية تعزيز التكامل والتنسيق بين مختلف الجهات بما يسهم في تحسين مستوى الأداء الخدمي وتعزيز الصمود والتلاحم في مواجهة العدوان ومخططاته.

وخلال لقاءه مع ونائب رئيس الوزراء وزير المالية ومحافظ الحديدة ناقشا الأوضاع بالحديدة واحتياجاتها من المشاريع والخدمات خاصة في ظل تصعيد العدوان واستهدافه المستمر للمحافظة والبنى التحتية فيها وما خلفه ذلك من آثار كارثية على المواطنين بالنزوح وتفاقم أوضاعهم الإنسانية.

كما جرى خلال اللقاء مناقشة قضية طلاب مجمع الكليات الطبية في محافظة الحديدة الذين انتقلوا للدراسة في صنعاء بسبب تدمير العدوان لمباني المجمع

وتطرق اللقاء إلى خطط وبرامج السلطة المحلية بالمحافظة ومتطلبات التنمية واحتياجاتها في الجوانب الصحية والتعليمية والخدمات الأساسية

مضيفاً" نريد وقال " سنعطي أولوية كبيرة لمحافظة الحديدة في جانب التنمية والبنى التحتية
أن تكون وجهه مهمه لاستقطاب الإستثمارات في مختلف المجالات كونها من المحافظات الواعدة لرفد الاقتصادي الوطني نظرا لما تمتلكه من مقومات استثمارية واعدة."

ونوه بجهود قيادة السلطة المحلية والمكاتب التنفيذية بالمحافظة وحرصها على تقديم الخدمات العامة ومعالجة الصعوبات التي تواجه سير العمل .

ووجه الرئيس المشاط بإيجاد مباني بديله لطلاب مجمع الكليات الطبية في محافظة الحديدة، كما وجه بدعم صندوق النظافة والتحسين بالمعدات والآليات اللازمة .