الخميس, 12 كانون1/ديسمبر 2019  
14. ربيع الآخر 1441

تحليلات و ملفات ساخنة

 

الحق نت |

 

بدأت في العاصمة السويدية ستوكهولم، اليوم الخميس، المشاورات اليمنية التي ترعاها الأمم المتحدة

وفي الجلسة الافتتاحية عبر المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفث للصحفيين عن أمله في إنجاح هذه المشاروات وتخفيف المعاناة عن الشعب اليمني، مضيفا نحن في طور مشاروات، مشيرا إلى أن المفاوضات لم تبدأ بعد.

وأشار غريفيث إلى أنه تم الاتفاق على تبادل الأسرى والمعتقلين بين الطرفين في اليمن، مشيرا إلى أن المحادثات تبعث الأمل بخصوص التوصل لحل سياسي.

واعتبر أن جمع الوفدين في السويد "خطوة مهمة"، مشيرا إلى أن المشاورات ستناقش خفض العنف ومطار صنعاء وإيصال المساعدات الإنسانية والتحديات الاقتصادية".

من جهته جدد رئيس الوفد الوطني محمد عبدالسلام إهابته بالجيش والأمن واللجان الشعبية بالتحلي باليقظة والحذر في ظل استمرار التصعيد.
وأكد عبدالسلام في تصريح لهُ": حرص الوفد الوطني على رفع معاناة الشعب، والحفاظ على سيادة واستقلال اليمن.
وكان رئيس الوفد الوطني المفاوض أكد يوم أمس الأول أن الوفد لن يدخر جهدا لإنجاح المشاورات وإحلال السلام وإنهاء الحرب العدوانية وفك الحصار، مهيباً في الوقت نفسه، بالجيش والأمن واللجان الشعبية باليقظة لتصعيد العدوان الذي شهدته الجبهات، بالتزامن مع بدء المشاورات.