الأربعاء, 21 آب/أغسطس 2019  
19. ذو الحجة 1440

تحليلات و ملفات ساخنة

 

الحق نت | صنعاء

 

اعتبرت اللجنة الوطنية للمرأة استمرار جرائم العدوان وآخرها استهداف حي الربصة بمدينة الحديدة مؤشر خطير يؤكد عدم مصداقية دول العدوان بوقف المعاناة الإنسانية والعنف ضد الشعب اليمني .

وأوضحت اللجنة في بيان لها أن جريمة حي الربصة التي راح ضحيتها عدد من النساء والأطفال والتصعيد العسكري في محافظات الحديدة ، صعدة ، الضالع وغيرها والذي استهدف مساكن ومزارع ومصالح المواطنين ، سلوك معتاد وممنهج دأبت عليه دول العدوان في كل انعقاد للمشاورات أو إعلان كاذب للتهدئة ووقف إطلاق النار من جانبهم .

وأشار البيان إلى أن دول تحالف العدوان اعتادت على نقض العهود والمواثيق الإنسانية والدولية وعرقلة الجهود الإنسانية الرامية إلى رفع الحصار والجوع والمعاناة عن الشعب اليمني .

ودعا البيان الأمم المتحدة والمجتمع الدولي إلى تحمل مسئولية الوضع الإنساني الكارثي في اليمن .