الأحد, 18 آب/أغسطس 2019  
16. ذو الحجة 1440

تحليلات و ملفات ساخنة


الحق نت |


استقبل الأخ مهدي المشاط رئيس المجلس السياسي الأعلى اليوم، الطفلة بثينة الريمي "عين على الإنسانية" وعمها، بحضور رئيس الهيئة الوطنية لشؤون الأسرى عبد القادر المرتضى.

ووجه الرئيس المشاط باعتماد سكن للطفلة بثينة الناجية الوحيدة من أسرتها جراء قصف طيران العدوان لمنزلها في صنعاء، ليرتكب العدوان جريمة أخرى باختطافها وعمها مع أفراد أسرته.

كما وجه باعتماد راتب للطفلة بثينة وعمها .. مؤكدا أن قضية اختطاف الطفلة بثينة من قبل السعودية بعد الجريمة التي ارتكبها طيران العدوان بحق أسرتها، كانت محل اهتمام ومتابعة الجهات المعنية.

ونوه الرئيس المشاط بموقف الطفلة بثينة وعمها في مقابل إغراءات العدوان الذي حاول طمس جريمته التي يندى لها جبين الإنسانية بحق أسرتها.

فيما أوضح رئيس الهيئة الوطنية لشؤون الأسرى أن الوفد الوطني قدم أسماء بثينة وعمها وأفراد أسرته ضمن كشوفات الأسرى والمعتقلين والمختطفين في مشاورات السويد .. لافتا إلى أن السعودية أطلقت سراحها قبل موعد التبادل هربا من الفضيحة.