الإثنين, 28 أيار 2018  
13. رمضان 1439

تحليلات و ملفات ساخنة

 

الحق نت | صنعاء

 

عقدت مؤسسة بنيان التنموية اليوم بصنعاء اللقاء التشاوري الأول للأسر المنتجة وذلك ضمن برنامج تنمية وتمكين الأسر المنتجة .

وفي اللقاء أوضحت وزيرة الدولة رضية عبدالله أن العديد من المنظمات الدولية في اليمن سعت إلى إيجاد وخلق ثغرات لخلخلة النسيج المجتمعي ولم تقم بدورها الإنساني سوى في حالات نادرة تكاد لا تذكر

وقالت وزيرة الدولة أن العمل الإغاثي والإنتاجي في الساحة اليمنية اعتمد وبشكل رئيس على المنظمات المدنية اليمنية وبتكاتف كل الجهود المجتمعية والسياسية والتي تخدم مصلحة الوطن العليا بعيد عن الأجندات الخارجية للمنظمات الدولية.

مؤكدة على أهمية الشراكة الفاعلة مع القوى الوطنية في البناء والتنمية ودعم الأسر المنتجة في إطار التوجه الرئاسي والحكومي نحو البناء والتنمية.

من جهته أوضح إبراهيم المؤيد مدير عام الهيئة اليمنية للمواصفات والمقاييس وضبط الجودة أن مشروع دعم الأسر المنتجة والذي دشنته مؤسسة بنيان يأتي في مضمار حشد الطاقات والإمكانيات للعمل بشعار الشهيد الرئيس يد تحمي ويد تبني والذي يتحقق بتحويل التحديات التي تواجه الاقتصاد الوطني إلى فرص للتصنيع والتطوير والانتاج من خلال تقديم الدراسات الفنية والدعم المادي للأسر المنتجة.

مؤكدا أن الهيئة اليمنية للمواصفات والمقاييس ستقدم كافة الخدمات والاستشارات والتجهيزات الفنية لدعم مشاريع الانتاج في بلادنا لتكون من ضمن إطار الدول التي استفادت من الحروب وحولت الحصار إلى فرصة للانتاج المحلي والذي بدوره سيقلص فرص الاستيراد من الخارج ويدعم العملة المحلية أضف إلى انضباطه بالمعايير الصحية والمواصفات الدولية.

من جهته أكد نائب المدير التنفيذي لمؤسسة بنيان التنموية أحمد أحمد الكبسي أن توجه المؤسسة في تدريب وتمكين واستهداف الأسر المنتجة يأتي في مضمار الصمود الذي رسمه شهيد اليمن صالح الصماد ولا عذر لأي جهة التهاون في أداء هذه المهمة التاريخية والتي ستنقذ اليمن من ويلات الحرب الاقتصادية وتبعاتها وتقضي على براثن الفقر والبطالة.

وقال الكبسي أنه وفي إطار اللقاء التشاوري للأسر المنتجة سيتم الاتفاق على مصفوفة من المشاريع والرؤى الاستراتيجية القادمة لتعزيز العملية الانتاجية بدءا بتوفير مواد التغليف محلية الصنع يليها افتتاح سوق دائم للمنتجات الأسرية بالشراكة مع منظمة رائدات الأعمال في مستهل شهر رمضان المبارك.

وخرج اللقاء بتوصيات تؤكد أهمية تمكين وتدريب وتأهيل الأسر المنتجة والعمل على الترويج لمنتجاتها وحلحلة الصعوبات والتحديات التي تواجهها ونشر ثقافة الانتاج الأسري وأهميته.

حضر اللقاء مبارك العلفي مستشار وزارة الزراعة و يوسف السوسوة مدير عام الصناعات الصغيرة والدكتورة هدى العماد رئيسة منظمة رائدات الأعمال وعدد من قيادات منظمات المجتمع المدني.

 

صحيفة الأمة " PDF "

روح الشعر

 

  ضيف الله سلمان   مقامُك في دار العُلَى...
    قِفْ خَاشِعاً في حَضْرَةِ ((الصّمّادِ))واشْرحْهُ...